مشروعات الطاقة الشمسية بالأردن خير شاهدٍ على التزام FRV في المنطقة

تقف عبد اللطيف جميل للطاقة على بُعد خطوة واحدة من إمداد 80 ألف منزل بالطاقة النظيفة في الأردن، وذلك بعد نجاحها في إتمام تمويل مشروعيها الجديدين للطاقة الشمسية بالأردن.

وفي حديثه، أثناء زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود إلى الأردن في مارس 2017، علق عمر الماضي، الرئيس التنفيذي لشركة عبد اللطيف جميل للطاقة في المملكة العربية السعودية، قائلاً: “تعكس مشروعاتنا في جميع أرجاء المنطقة وفي الأردن على وجه الخصوص الإمكانات الواسعة التي يوفرها سوق الطاقة الشمسية في الشرق الأوسط”.

“تتميز الطاقة الكهربائية التي ننتجها في الأردن بتكاليفها المنخفضة، إذ تقل عن متوسط تكلفة إنتاج الكهرباء هناك، كما أن لهذه المشروعات جدوى اقتصادية إلى جانب تأثيرها الإيجابي على البيئة. وتؤكد مثل هذه المشروعات على ما يمكن لمحطات الطاقة الشمسية تقديمه في المنطقة، حيث تمثل مصدراً مستداماً للطاقة الكهربائية لجميع دول المنطقة، بما في ذلك السوق المحلية لعبد اللطيف جميل في المملكة العربية السعودية”.

“ومع تطور هذه المشروعات، فإنها تقدم الطاقة النظيفة والجدوى الاقتصادية معاً، وهو ما يسهم في نهاية المطاف في تعزيز التنمية المستدامة في البلاد. وهذا هو سبب التزامنا بأن نكون الشركة الرائدة في مجال تطوير الطاقة الشمسية على مستوى الشرق الأوسط وجميع أرجاء العالم.”

وتشكل محطتا المفرق 1، و2 للطاقة الشمسية استثمارات مجمعة بقيمة 180 مليون دولار، على أن تبدأ عمليات البناء خلال فترة قصيرة. وتضطلع بتنفيذ هذه المشروعات شركة FRV التابعة لعبد اللطيف جميل للطاقة. وعند الانتهاء من إنشاء المحطتين في عام 2018، سوف يصل إجمالي الطاقة المولدة منها إلى 133,4 ميجاواط من التيار المستمر، أي حوالي 2% من إجمالي توليد الطاقة في الأردن، وهو ما يكفي لتلبية المتطلبات الكهربائية لنحو 80 ألف منزل.

وسوف يسهم كلا المشروعين في تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بما يصل إلى 80 ألف طن في العام، وهو ما يوازي الاستغناء عن مما يقارب 17 ألف سيارة من شوارع البلاد.

وبموجب التزام شركة FRV بالتنمية الاجتماعية والاقتصادية للمجتمعات التي تخدمها، فقد وقّعت جنباً إلى جنب مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ومؤسسة الترويج والمشاركة من أجل التعاون الاقتصادي (PROPARCO) على اتفاقية بمنحتين دراسيتين بجامعة IE في مدريد في تخصصات مرتبطة بهذه المشروعات.

 

وتغطي هاتان المنحتان الدراسيتان، تحت اسم برنامج القادة الشباب الموهوبين، نفقات الدراسة والتدريب والإقامة لطالبين أردنيين للحصول على شهادة البكالوريوس من جامعة IE. وحصلت على المنحة الأولى الطالبة سارة رياض العطيات التي باشرت الدراسة في سبتمبر من عام 2016. في حين تُقدَّم المنحة الثانية في العام الأكاديمي 2017/2018.

مقالات ذات صلة

© 2016 - 2018 شركة عبد اللطيف جميل للملكية الفكرية المحدودة. جميع الحقوق محفوظة. مسموح لك باستخدام هذا الموقع شريطة الالتزام التام بشروط الاستخدام. يُمثل اسم "عبد اللطيف جميل" وشعارها المكتوب والتصميم الخماسي الشكل علاماتٍ تجارية (مُسجلة أو غير مُسجلة) تعود ملكيتها الفكرية إلى شركة عبد اللطيف جميل للملكية الفكرية المحدودة.