عبد اللطيف جميل للطاقة تحصل على تمويل محطة للطاقة الشمسية لتوفير الطاقة لحوالي 150 ألف منزل في المكسيك

عقدت فوتوواتيو رينيوابل فينتشرز (FRV)، التابعة لشركة عبد اللطيف جميل للطاقة، صفقة تمويل لتطوير محطة طاقة شمسية في المكسيك لتعمل بقدرة تبلغ 342 ميجاواط من التيار المستمر.

محطة “بوتوسي” للطاقة الشمسية هي أولى مشاريع عبد اللطيف جميل للطاقة في البلاد وتضاف إلى قائمة طويلة من مشاريع الطاقة التي نفذتها الشركة في أمريكا اللاتينية، حيث تضم القائمة المتنامية مشاريعًا في كل من الأوروغواي وتشيلي.

ستولد المحطة طاقة بمقدار 80 ألف ميجاواط/الساعة سنويًا، وهي طاقة نظيفة تكفي حوالي 150 ألف منزل، بما يساهم في خفض انبعاثات الغازات الدفيئة بحوالي 600 ألف طن من ثاني أوكسيد الكربون سنويًا. ومن المقرر أن يبدأ البناء في هذا المشروع في مطلع عام 2018.

وصرح روبيرتو دي دييغو أروزامينا، المدير التنفيذي لعبد اللطيف جميل للطاقة: قائلاً:

“خلال الأسبوع الماضي، أعلنا أننا سنمد حوالي 400 ألف منزل بالطاقة النظيفة في تشيلي والمكسيك. ولذا كان لزاماً على دول مثل المملكة العربية السعودية دعم هذه المبادرات من خلال البرنامج الوطني للطاقة المتجددة، خاصةً مع ما تعد به الطاقة المتجددة من إمكانيات وقدرات هائلة.

“إننا في هذا المشروع نبني على إنجازاتنا في أمريكا اللاتينية، كما سنبني بشكل خاص على الفرص البارزة المتوفرة لقطاع الطاقة المتجددة في المكسيك. وإننا نتطلع قدمًا إلى تحفيز مشاريع الطاقة المتجددة في الدولة.”

وكانت عبد اللطيف جميل للطاقة قد أبرمت اتفاقية التمويل، من خلال FRV، مع بنك التعمير الألماني (KFW) والمصرف الوطني المكسيكي للتجارة الخارجية (Bancomext) ومجموعة ING.

مقالات ذات صلة

الطاقة والخدمات البيئية خريف 2017

حصاد الفعاليات

إقرأ المزيد

© 2016 - 2018 شركة عبد اللطيف جميل للملكية الفكرية المحدودة. جميع الحقوق محفوظة. مسموح لك باستخدام هذا الموقع شريطة الالتزام التام بشروط الاستخدام. يُمثل اسم "عبد اللطيف جميل" وشعارها المكتوب والتصميم الخماسي الشكل علاماتٍ تجارية (مُسجلة أو غير مُسجلة) تعود ملكيتها الفكرية إلى شركة عبد اللطيف جميل للملكية الفكرية المحدودة.