•  يعد هذا المشروع من الأضخم في تطبيقٍ لنظام ساب SAP في قطاع السيارات على مستوى العالم
  • النظام الجديد هو خطوة جديدة في خطة التحول الرقمي، التي تهدف إلى تطوير أداء مستوى العمليات بالشركة

تبدأ عبد اللطيف جميل للسيارات مسيرة جديدة من التحول الرقمي النوعي على مستوى العمليات وخدمة العملاء، حيت أعلنت الشركة عن نظام جديد من أنظمة حلول التقنية سيساهم في تطوير آليات الإدارة والأداء وزيادة مستويات الكفاءة والفعالية.

يعتبر النظام الجديد الخاص بإدارة وتخطيط موارد المؤسسات، والمعروف باسم جاي-ساب J-SAP، أحد الأنظمة التي تقدّمها شركة ساب SAP الرائدة في هذا المجال، والذي يجمع البيانات الحيّة مباشرة من مختلف نقاط عمليات عبد اللطيف جميل للسيارات، ويخزّنها ويعالجها بهدف تحسين أداء الموظفين والشركة، مع مراعاة أعلى معايير الأمن الرقمي والإلكتروني خلال جمع البيانات وتخزينها ومعالجتها. ويساهم هذا النظام في تطوير أداء الشركة وتمكينها من خدمة عملاء أكثر بفعالية وكفاءة أكبر.

وبفضل التحليلات المتقدّمة التي يوفّرها البرنامج، ستتمكّن الشركة من توظيف الذكاء الصناعي في استباق حجم وطبيعة الطلب المتوقّع من العملاء في مختلف نقاط العمليات، بما يشمل الخدمات وقطاع الغيار، كما أنه يضمن الجاهزية القصوى والمستمرة للمرافق وذلك بهدف تلبية متطلبات واحتياجات العملاء والزبائن، وتقليص أوقات الانتظار، والحدّ من الهدر في العمليات. إضافة إلى ذلك٬ يمهّد النظام لوضع أدوات جديدة في خدمة العملاء مثل تطبيقات الهاتف المحمول للحصول على مختلف الخدمات التي تقدّمها عبد اللطيف جميل للسيارات في مجال السيارات والصيانة والدعم.

وتعليقاً على الإعلان، قال فيصل عبدالله، نائب الرئيس لشركة عبداللطيف جميل للسيارات: ” إن هذا المشروع ليس فقط  مجرد برنامج أو نظام إلكتروني، بل هو خطوة ستساهم في تغيير كامل في نهج إدارة العمليات وأسلوب عمل الفريق، هذا وبالإضافة إلى تقديم مستويات جديدة من الخدمة لعملائنا. وهذه خطوة مهمة لنا في عبد اللطيف جميل للسيارات، حيث أنها تلعب دوراً فعالاً في تحسين جودة خدماتنا التي نوفرها لعملائنا وتعزز من مستوى التقنية المتقدمة والبنى التحتية المتوفرة لدينا التي تعزز من تنافسية الشركة المستقبلية”.

وأضاف: “لقد أكّدت رؤية المملكة 2030 بشكل واضح على الدور الحيوي الذي يلعبه القطاع الخاص في المملكة العربية السعودية، وعلى أهمية الابتكار والتحديث في هذا القطاع، بل الحاجة إلى الابتكار والتحديث كعنصر أساسي لبناء الاقتصاد التنافسي الذي نطمح إليه، وكذلك تحقيق التنمية وخلق فرص العمل التي تحتاج إليها المملكة. وإننا فخورون بأن نكون جزءاً من هذه الجهود، وسنبذل كل ما بوسعنا للاستمرار في تطوير أنشطتنا وأعمالنا وتنميتها”.

من جهته، صرّح خالد بن عبدالله الصالح، الرئيس التنفيذي لشركة إس إيه بي في المملكة العربية السعودية: “يشهد سوق السيارات في المملكة العربية السعودية نمواً متسارعاً، ما يعني ارتقاءً في توقّعات العملاء من حيث سرعة التفاعل مع الموزعين والحاجة إلى مستويات أكبر من الكفاءة والمرونة والفعالية في العمليات. ويأتي هذا الابتكار المثمر بالتعاون مع عبد اللطيف جميل للسيارات ليثبت قدرة التحول الرقمي على تحقيق تقدّم نوعيّ وملموس في تعزيز الإنتاجية وخدمة العملاء، حيث يتيح هذا الابتكار حصول العملاء على الخدمات التي يقصدونها بالوقت المناسب والتكلفة المناسبة”.

 وجرى تطوير النظام الجديد بالتعاون مع برايتهاوس Britehouse، وهي شركة متخصصة في تصميم وتطبيق أنظمة ساب في مجال شركات السيارات، والتنسيق الوثيق مع فريق التقنية في عبد اللطيف جميل، عبر مختلف مراحل تصميم وبناء وتجربة نظام خاص متكامل يناسب عمليات عبد اللطيف جميل للسيارات، ومن ثمّ اعتماده وتنفيذه على مستوى كافة نقاط عمل الشركة كبديل عن الأنظمة القديمة.