الطاقة والخدمات البيئية

توفير الطاقة لبناء مستقبل مستدام

مع توقع زيادة الطلب على الطاقة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا بنسبة 7% سنوياً حتى عام 2020، تعد تنمية مصادر إضافية للطاقة المتجددة واجباً اجتماعياً واستراتيجياً.

فأكثر من نصف سكان المنطقة يعانون من ظروف “الإجهاد المائي”، حيث يتجاوز الطلب على الماء المقدار المتاح منه. لذا، فمنطقة الشرق الأوسط بحاجة إلى استثمارات ضخمة في مجال مرافق إنتاج المياه والبنية التحتية، فضلاً عن الاستثمار لتوفير الطاقة اللازمة لعمليات إنتاج المياه، وذلك حتى يمكن إنتاج كميات مياه تكفي احتياجات النمو السكاني المتزايد الذي تشهده المنطقة.

تفتح أهداف الطاقة المتجددة التي وضعتها دول مجلس التعاون الخليجي، ودول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، مع زيادة معدل الطلب على الماء، فرصاً هامة للاستثمار في إنتاج الطاقة والحفاظ عليها وفي البنية التحتية للمياه.

من خلال التركيز على المسؤولية البيئية والاجتماعية، بالإضافة إلى المبادرات الحكومية الإقليمية، نضع الأولوية لكفاءة الطاقة وتقليل استهلاك الموارد المحدودة.

لقد أصبحنا في مركز يتيح لنا تلبية تلك الاحتياجات وجلب الطاقة المستدامة للمنطقة عن طريق الشراكة مع خبراء الطاقة والاستفادة من الفطنة المالية والقوة التشغيلية لشبكة عبد اللطيف جميل الأوسع انتشاراً.

جنباً إلى جنب مع شركائنا في مجال الطاقة، سنقود المنطقة لإيجاد طاقة مستدامة من خلال تطوير البنية التحتية للطاقة، وتوليد الطاقة المستدامة، والموارد البديلة، واستخدام الطاقة بفعالية.

%7 نمو سنوي متوقع

حتى عام 2020 في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا

4.8 جيجا واط من الطاقة المتوقعة

من مشروعات عبد اللطيف جميل للطاقة

noun_46706_cc العودة إلى السابق

حضورٌ عالميٌ

منذ بداياتنا المتواضعة في المملكة العربية السعودية قبل قرابة 70 عاماً وإلى يومنا هذا، واصلنا مسيرة تطورنا حتّى أضحت عبد اللطيف جميل مؤسسةً رائدةً يُشار إليها بالبنان وتحظى باحترامٍ على مستوى العالم وتواصل مسيرة نجاحها وتتفرد بالتنوع في أنشطتها.

نسجل حضوراً متميزاً في أكثر من 30 دولةً في خمس قاراتٍ نمارس عبرها أعمالنا في سبعة قطاعاتٍ صناعيةٍ كبرى.

اختر أيقونةً من الأيقونات أدناه لمعرفة المزيد عن عملياتنا.

الشركات والأعمال

وسائل النقل

نقدم لكم اليوم حلولاً خلاقةً في مجال النقل وعالم السيارات على امتداد منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، وأوروبا، وآسيا، وذلك من خلال واحدةٍ من كبرى شبكات السيارات الشاملة في المملكة العربية السعودية، إلى جانب عملياتٍ تجاريةٍ متنامية في ثمانية أسواقٍ رئيسيةٍ أخرى.

اختر أيقونة من الأيقونات لمعرفة المزيد.

الشركات والأعمال

وسائل النقل: سيارات الركاب

بفضل حضورنا البارز في مجالي التوزيع والبيع بالتجزئة الذي يمتد عبر ثماني دولٍ وثلاث قاراتٍ، نستثمر الآن في تقديم تجربةٍ فريدةٍ ومرضيةٍ لعملائنا في أسواقٍ مختلفةٍ.

اختر دولة لمعرفة المزيد.

الشركات والأعمال

وسائل النقل: معدات السيارات التجارية

نزوّد السوق السعودية بمعدات بناءٍ وسيارات تجاريةٍ عالية الجودة، بالإضافة إلى تدريب وصيانةٍ متخصصة لندلل على التزامنا بالتنمية المستمرة للبنى التحتية في المنطقة.

اختر دولة لمعرفة المزيد.

الشركات والأعمال

وسائل النقل: العمليات اللوجستية

ولدفع قاطرة أعمالنا في قطاع النقل نحو مزيدٍ من النجاح، فقد أنشأنا واحدة من كبرى البُنى التحتية لدعم قطاع السيارات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا.أما في عام 2015، فقد مضينا قدماً نحو قطاع الحلول اللوجستية غير المتعلقة بالسيارات عقب حصولنا على لقب(مزوّد الخدمات العالمية) لشركة فيديكس إكسبريس في المملكة العربية السعودية.

اختر دولة للاطّلاع على المزيد

الشركات والأعمال

وسائل النقل: الخدمات الموسّعة للسيارات

تلبيةً للطلب المتزايد على السيارات والخدمات ذات الصلة، وسّعنا من نطاق خدماتنا في مجال النقل لتقديم تجربة خدمةٍ متكاملةٍ ابتداءً من السيارات المستعملة، مروراً بإصلاح هياكل السيارات، وصولاً إلى نظم الملاحة الذكية للمركبات.

اختر دولة لمعرفة المزيد.

الشركات والأعمال

الهندسة والتصنيع

نحن أكثر من مجرد مورد ومنتج لقطع غيار السيارات - نحن مزوّد عالمي للخدمة الموجهة التي تلبي احتياجات الخدمات التجارية، بدءاً من تطوير المنتج وحتى التصنيع والتوزيع.

اختر دولة للاطّلاع على المزيد.

الشركات والأعمال

الخدمات المالية

ننظر إلى أعمالنا في قطاع الخدمات المالية على اعتبار أنها وسيلة للاستثمار في القوى البشرية والبنية التحتية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، وذلك مساعدة الأفراد والشركات على الازدهار.

اختر دولة للاطّلاع على المزيد.

أعمالنا

الأراضي والعقارات

نظراً لكوننا أحد رواد التنمية في مجال الأراضي والعقار بالمملكة العربية السعودية، فإننا نلبي احتياجات المنطقة من خلال توفير بيئات مُرضية للأغراض السكنية والتجارية.

اختر دولة لمعرفة المزيد.

الشركات والأعمال

الطاقة والخدمات البيئية

شركة عبد اللطيف جميل للطاقة والخدمات البيئية هي أكبر مطوّر لمحطات الطاقة الشمسية الكهروضوئية (PV) في مجلس التعاون الخليجي وأحد أبرز مطوري الطاقة الشمسية في العالم.

اختر دولة للاطّلاع على المزيد.

الشركات والأعمال

المنتجات الاستهلاكية

منذ أواخر السبعينات ونحن نعمل على توفير مجموعة متكاملة من المنتجات والخدمات عالية الجودة للمملكة العربية السعودية، كشريك موثوق به لبعض العلامات التجارية للأجهزة الالكترونية الاستهلاكية الرائدة في العالم، والسلع الاستهلاكية المعمرة، والتطبيقات التجارية.

اختر دولة لمعرفة المزيد.

الشركات والأعمال

الدعاية والإعلان

نحن نساعد شركائنا في العلامة التجارية وعملائنا للوصول إلى سوق استهلاكية متنوعة ومتباينة، ومع ذلك مترابطة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا عبر كافة أنواع خدمات التمثيل وتنشيط العلامة التجارية.

اختر دولة للاطّلاع على المزيد

تسخير الموارد الطبيعية لخدمة الأهداف المجتمعية

منذ تدشين قسم الطاقة والخدمات البيئية لدينا في عام 2012، كان تركيزنا منصباً في المقام الأول على توليد الطاقة الشمسية الكهروضوئية.

وعقب استحواذنا على شركة FRV في عام 2015، اتسعت رؤيتنا لمسألة الاعتماد على مصادر بديلة للطاقة لتشمل خيارات أوسع من حلول الطاقة المتجددة وتشمل:

  • الطاقة الشمسية
  • طاقة الرياح
  • حلول المياه والخدمات البيئية

تماشيًا مع التزامنا بالتنمية الاقتصادية، نحرص بالأساس على تعزيز حضورنا المؤثر والبارز في الدول التي نؤسس فيها مشاريعنا. ونهدف إلى خلق فرص عمل على جميع المستويات، ويشمل ذلك تدريب القوى العاملة المحلية لتطوير الخبرات في مجال الطاقة المتجددة داخل البلاد.

تمارس

شركة عبد اللطيف جميل للطاقة أنشطتها الآن في أكثر من 15 دولة

+%50

من المقرّر أن تتوسع شركة عبد اللطيف جميل للطاقة في عدد مشروعاتها المعنية بالطاقة في غضون أقل من سنتين فحسب

"ما زالت مصادر الطاقة المتجددة هي أسرع قطاعات الطاقة نمواً حتى الآن؛ حيث من المتوقع أن تبلغ حصة الطاقة المتجددة أكثر من 26% من إجمالي نسبة الطاقة المولّدة حول العالم بحلول عام 2020."

وكالة الطاقة الدولية

تمكين كفاءة الطاقة

أصبح التركيز على توفير الطاقة من صميم أولويات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا حيث تُطلق العديد من الدول مبادراتها بدعمٍ من حكوماتها وتستهدف التقليل من استهلاك الطاقة.

نخطّط إلى دعم أهداف الحفاظ على موارد الطاقة هذه من خلال شركائنا المتمرّسين حول العالم وذلك لتوفير عدة خدمات تشمل مراجعات الطاقة، والتعديل التحديثي، والمراقبة عن بُعد لخفض نسبة استهلاك الطاقة والمياه في المباني الحكومية والخاصة.

في الأفق

نتمتع بمكانة مرموقة تؤهلنا للالتزام بمساعدة دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا في تلبية طموحاتهم الجامحة في مجال الطاقة والبيئة.

وبفضل الخبرات والقدرات التي نتمتع بها في مجال الطاقة المتجددة، وحلول المياه (الآن)، فإننا سنبذل قصارى جهدنا لتلبية احتياجات الطاقة من خلال عقد شراكات مع الجهات الكبرى التي تعمل في توليد الطاقة. وبمجرد إطلاق المحطات الجديدة التي نطورها، نعتزم توفير خدمات تشغيل تلك المحطات وصيانتها، مما يتيح خلق فرص عمل على المستوى المحلي وحضور مستدام تدعمه الخبرة في هذا المجال.

نحن مهتمون باستكشاف النطاق الكامل لقطاع الطاقة والخدمات البيئية. على سبيل المثال، نسعى للحصول على فرص جديدة في تطوير و/ أو ابتكار الغشاء الرقيق، والتنظيف الذاتي، وطلاء النانو الطارد للماء للألواح الشمسية، وغيرها من التقنيات التي تساعد على تحسين أداء محطات توليد الطاقة في البيئات الصحراوية الحارة والسائدة بشكل كبير في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا.

"وسنواصل ضخّ استثمارات في البحث ومحاولة التوصل لتقنيات حديثة لاستغلال الفرص السانحة اليوم استغلالاً كاملاً، وكذلك لنضع أيدينا على الفرص التي قد تكون متاحة لنا غداً ونطورها، ولنحافظ على مواردنا الحالية للأجيال التي ستأتي بعدنا. "

روبيرتو دي دييغو
الرئيس التنفيذي
عبد اللطيف جميل للطاقة

9.5 جيجاواط

من الطاقة المتجددة بحلول عام 2030، وذلك حسبما ورد في أهداف (رؤية2030 ( للمملكة العربية السعودية

1.2 مليار

نسمة في المناطق التي تُعاني ندرة المياه